Make your own free website on Tripod.com

 

  

 الصفحة الرئيسية فوق ملاحظات الزوار دراسات و تقارير بحث روابط للإتصال بالجمعية أخبار الجمعية

 

 

اعتصام لأسر المعتقلين أمام محكمة أمن الدولة

 

نفذ عدد من أسر المعتقلين مع بعض المحامين والاصدقاء المتضامنين اعتصاما جزئيا أمام محكمة أمن الدولة في دمشق حيث تم تسليم مذكرة موجهة الى النائب العام في المحكمة موقعة من لجنة أسر المعتقلين،تتضمن عددا من المطالب من بينها السماح لعائلاتهم  بالزيارة بعد منعها عنهم لأسبوعين متتالين عقب اضراب ستة من المعتقلين عن الطعام، وبعد استلام المذكرة وعدت المحكمة بالسماح بالزيارة الأسبوع القادم .  وهذا نص المذكرة. . .  

   

سيادة النائب العام لدى محكمة أمن الدولة

  

اعتقل كل من السادة رياض الترك ،حبيب عيسى،فواز تللو، كمال اللبواني ،وليد البني، حبيب صالح ،عارف دليلة ،حسن سعدون ،منذ أكثر من ستة أشهر، بدون وجه حق وبشكل غير مشروع ولا يمت للقانون بصلة حيث لم يتم توقيفهم بموجب مذكرات توقيف رسمية ولم توجه إليهم أي تهمة حتى الآن ولم يحالوا الى القضاء العادي والعادل ليباشر بمحاكمتهم وفقا للقانون وبما يوفر لهم فرص الدفاع المشروع عن النفس .

لقد أحيلوا إلى محكمة أمن الدولة مع أن كل مافعلوه هو عبارة عن إبداء رأي في قضايا الساعة المطروحة على الناس والتي لهم الحق كل الحق في مناقشتها باعتبارهم جزء من الشعب السوري ولهم الحق في ممارسة حريتهم وإبداء رأيهم سيما بعد ما سمعوه وسمعه الجميع من خطاب الرئيس الدكتور بشار الأسد في خطاب القسم بعدما تولى رئاسة الجمهورية.

حيث أكد الرئيس وجوب احترام الرأي الآخر الذي عبر عنه معتقلونا بشكل علني وضمن منتديات ثقافية ترتادها مختلف أطياف المجتمع.  

لقد مر علينا ثلاثة أسابيع لم يسمح لنا بزيارتهم كما لم يسمح لمحاميهم بالزيارة وهو ما يتعارض مع حقوقهم التي يكفلها لهم القانون،خاصة وأن ستة منهم قد مضى على إضرابهم عن الطعام أكثر من عشرين يوما ما ينبئ بتردي حالتهم الصحية .

 

إننا إذ نرفع إليكم هذه المذكرة لنطالب:

أولا – السماح لنا بزيارتهم إعمالا لحقنا في ذلك .

ثانيا – توفير العناية الطبية المناسبة لهم خاصة في ظل إضراب بعضهم عن الطعام الذي أتى احتجاجا على معاملتهم غير العادلة وعدم توجيه أي تهمة لهم أو إحالتهم إلى المحاكمة حتى الآن

ثالثا- مع إيماننا الكامل بعدم قيام أي من معتقلينا بأي مخالفة للقانون تستوجب المساءلة فإننا نطالب بالافراج الفوري عنهم وإلا فإحالتهم فورا إلى المحاكم العادية ومباشرة محاكمتهم محاكمة عادلة ونزيهة.

 

آملين الحصول على الجواب العادل ودمتم.

 

 

4/4/2002                                                لجنة أسر المعتقلين

[تحت] [الصفحة الرئيسية] [فوق] [الصفحة التالية]

 

 الرجاء إرسال أي بريد الكتروني  بخصوص موقع الجمعية إلى  hrassy@ureach.com
Copyright © 2002 HRAS-Syria
آخر تحرير لهذه الصفحة: 2002-05-23 

Hit Counter